تجربة علمية: بيضة في زجاجة

باستخدام بعض الأدوات البسيطة يمكنكم إدخال بيضة مسلوقة عبر فم زجاجة ضيق. هذه التجربة الرائعة ستظهر لكم مدى تأثير قوة ضغط الهواء، كما أنها مسلية لكم ولأطفالكم.

ماذا تحتاجون؟

– بيض مسلوق (مقشر)
– زجاجة ذات فم واسع (لكن لا يتسع لدخول البيضة)
– أعواد كبريت أو ولاعة
– شرائط من الورق
– شموع عيد ميلاد صغيرة
– مقص
– إشراف الكبار

خطوات التجربة:

١. باستخدام المقص قوموا بقص قطع ورقية طولية بحجم ٣ x ٢٠ سم.
٢. استخدموا أعواد الكبريت أو الولاعة بعناية لإشعال أحد الورقات من الطرف، ثم أدخلوها بشكل سريع داخل الزجاجة.
٣. ضعوا بيضة مسلوقة على فم الزجاجة مباشرة بينما الورقة مازالت تشتعل داخل الزجاجة.
٤. شاهدوا بعناية كيف تنطفئ الورقة المشتعلة بعد سد فم الزجاجة بالبيضة.
٥. بعض الهواء سيتسرب من أطراف الفم وسترون البيضة تهتز قليلا.
٦. ستشاهدون بعدها كيف يبدأ ضغط الهواء بسحب البيضة بشكل متسارع إلى قعر الزجاجة.

لإخراج البيضة من الزجاجة، ضعوا فمكم على فوهة الزجاجة وانفخوا بقوة داخلها وستخرج البيضة بنفس الطريقة التي دخلت بها. كونوا حذرين عند إخراجها حتى لا تدخل بقوة لحلقكم واجعلوا لسانكم حاجزاً.

مالذي حدث؟

قبل إضافة الورقة المحترقة، كان الضغط داخل الزجاجة مماثل لخارجها. إشعال الورقة أدى لتسخين الهواء داخل الزجاجة والذي بدوره يتمدد فيدفع البيضة بشكل بسيط لخارج فيخرج القليل من الهواء. بعدها تغلق البيضة فوهة الزجاجة بشكل كامل وتنطفأ الشعلة بعد نفاذ الأكسجين. بعد أن يبرد الهواء داخل الزجاجة ينضغط مرة أخرى. وحيث أن الضغط داخل الزجاجة يصبح أقل مما هو خارجها، تندفع البيضة للداخل بسبب قوة الضغط الخارجي.

Leave a Reply