روزي ريفير المهندسة “Rosie Revere, Engineer”

أجمل ما يميز الأطفال هي أحلامهم التي ليس لها حدود، وطموحاتهم التي تشق السماء، فالعالم كله لا يتسع لأهدافهم، وتستمر تلك الأحلام والطموح في نمو  إلى أن يأتي أحدهم ليحطمها بكلمة أو ضحكة ساخرة!

“روزي ريفير” فتاة خجولة في الصف الثاني الإبتدائي ولديها حلم أن تصبح مهندسة. كل يوم، وبعيدا عن الأنظار تبحث “روزي” داخل الحاوية عن أشياء يمكن تدويرها واستخدامها في بناء الأجهزة. روزي تحب عمها الذي يعمل في حديقة الحيوان، فصنعت له قبعة إبداعية تحميه من الثعابين. وعندما رآها انفجر ضحكا على القبعة وحزنت روزي حزنا شديدا ودفنت أحلامها مع ذلك الحزن .. هل ستستيقظ أحلامها مرة أخرى؟ أترككم لقراءة الكتاب ومعرفة الجواب. “الفشل الحقيقي لا يأتي إلا إذا استسلمت ويئست” هو درس يتعلمه من هذا الكتاب الكبار قبل الصغار.

الكتاب يصنف ضمن الكتب المصورة وهو باللغة الإنجليزية ويتكون من 32 صفحة. الناشر هو ” Abrams Books for Young Readers” بسعر يعادل 64 ريال تقريبا والذي يمثل بشكل عام متوسط سعر كتب الأطفال ذات الغلاف المقوى. شخصيا اشتريته من أمازون بسعر مخفض يعادل 34 ريال. الكتاب مصنف للأطفال بسن الخامسة فما فوق.

من أجمل ما لفتني في الكتاب أن الشخصية الرئيسية هي فتاة طموحة تريد أن تكون مهندسة، وحيث أننا في عالم يسيطر فيه الذكور على مجالات الهندسة والعلوم التقنية خاصة في بلادنا العربية، وجدت في هذه لفتة جميلة تكسر ذلك الحاجز الذكوري بهدوء.

فكرة تدوير النفايات والاستفادة من القطع المختلفة التي لا تعمل في صنع أشياء بسيطة بالنسبة لي كانت إبداعية، وما جعلها أجمل هي الرسومات التي كانت تعبر عن أفكار الأطفال والتي كانت واضحة في الإختراعات المرسومة والمكونة من أشياء بسيطة ملائمة لأفكارهم. أحد الرسومات في وسط الكتاب (المخطط) به تفاصيل جميلة احتوت على الرسم بالرصاص والألوان وقلم الحبر وبعض مناطق قلم الرصاص الممسوح وقليل من حبر القلم المسكوب هنا وهناك، أبدع فيها “David Roberts”.

المؤلفة الأمريكية “Andrea Beaty” درست الأحياء وعلوم الحاسب الآلي وعملت في شركة لتطوير البرمجيات. تعلمت من كتاباتها في المجال التقني كيف تكتب بطريقة مبسطة لتشرح موضوعا معقدا مثل التقنية، ومنها بدأت تكتب للأطفال. حازت المؤلفة على العديد من الجوائز منها جائزة “Friends of American Writers Award” كما تم اختيار كتابها “Iggy Peck, Architect” ضمن قائمة مجلة تايمز لأفضل 10 كتب مصورة. أما هذا الكتاب فحاز على جائزة “Redbook’s Best Children’s book”. وللمزيد عن المؤلفة يمكن زيارة موقعها الرسمي.

أما رسومات الكتاب فهي من الفنان “David Roberts” والذي بعد أن عمل كمنظم رفوف، مغسل للشعر، كومبارس، عامل قهوة، وقلي البيض، وجد بغيته في عام 1995 في رسم كتب الأطفال. ترشحت أعماله للكثير من الجوائز كجائزة “Mother Goose award” للرسامين الناشئين. للمزيد عن الرسام يمكن زيارة موقعه الرسمي.

Leave a Reply